شادي جميل يطرب جمهور دمشق….و مسرح دار الأوبرا له رهبة:

#سفيربرس _ هلا شكنتنا

ضمن فعاليات احتفالية يوم الثقافة السوري أحيا الفنان “شادي جميل” ليلة أمس أمسية غنائية على مسرح دار الأوبرا في دمشق.

حيث أطل الفنان السوري على جمهوره عند الساعة السابعة مساءاً برفقة الفرقة الموسيقية بقيادة المايسترو حمدي الشاطر.

و قد بدأ شادي جميل الأمسية بعدة موشحات كما قدم عدة أغاني تراثية و أغاني خاصة منها ” ليش أنا،بين ياصاحبي،و انسى غرامك راح ،بالأضافة لسلطان زمانك” مما جعل الجمهور في حالة طرب و تفاعل شديد فقد ملئت أصوات الجماهير و تصفيقاتهم الحارة جميع مقاعد المسرح مما زاد الأمسية جمالاً و أعطاها سحراً مميزاً.

و ضمن الكواليس التقت سفير برس النجم ” شادي جميل” حيث تحدث لنا عن أهمية مسرح و جمهور دار الأوبرا بالنسبة له قائلاً:”بداية أتوجه بالشكر لوزارة الثقافة كونها هي المسؤولة عن دار الأوبرا و عن بطاقات الحفل التي يعتبر سعرها رمزي جداً، و هذا الشيء يسعدني لأن جمهور دار الأوبرا جمهور كبير و من خلال سعر البطاقات الرمزي يستطيعون حضوري هنا، نظراً لعدم قدرتهم على حضوري في الحفلات الخاصة في الفنادق،بالإضافة إلى أن مسرح دار الأوبرا مسرح عريق و كل الفنانين الذين يقدمون أغنياتهم على هذا المسرح يمتلكهم الخوف و الرهبة و غنائي على هذا المسرح هو فخر بالنسبة لي و أعتز به و أتوجه بالشكر لبلدي سوريا و لوزارة الثقافة لأنها مهتمة بدار الأوبرا رغم كل الظروف التي نواجهها”.

كما صرح أيضاً شادي جميل لسفير برس عن أعماله القادمة و خطته الفنية قائل:” بداية لا أستطيع تقديم أعمال بشكل دائم و بفترات متقاربة لأن من الصعب إيجاد كلمة و ألحان مناسبة و خاصة أن الجمهور لا يتقبل جميع الأعمال أو مثل ما يقال جمهور لا يرحم،و أخر أغنية قدمتها كانت “آه منك”،و من بعدها قدمت أغنية لحلب ضمن المهرجان الثقافي العالمي في قلعة حلب و كانت أغنية تحمل جميع معاني التفاؤل و الفرح التي تحمل اسم “شهبا إنت الأحلى” لذلك أختيار الأغاني يكون بدقة و بتأني”.

يذكر أن بطاقات الحفل كان عليها إقبال شديد و سرعان ما تهافت الجمهور على شرائها لكي يستمتعوا بصوت الشادي الجميل.

#سفيربرس _هلا شكنتنا 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *