دمــــتَ لي في القلبِ ساجدْ… بقلم  : أسماء الكيلاني

#سفيربرس

دمتَ لي في القلبِ ساجدْ
نفحتي والربُّ شاهدْ
جدتَ بالأشواقِ دومًا
والهوى للنبضِ رافدْ
لا تلمْ رعشاتِ صدريْ
بحرُ نارٍ فيه راقدْ
كلما مارستَ سحرًا
في أحاسيسي، أباعِدْ
بين ذراتي، عساني
أرتوي من طُهرِ عابِدْ
فاللهيبُ اقتادَ ذاتيْ
للجَوى، والثغرُ واجدْ
يا جموحي دُمْ بروحي
في عريني ثُرْ وجاهدْ
حول جيدي، في وريدي
لُذْ بجودٍ، لا تُعاندْ
طِبْ بغرسٍ في سفوحي
واحتضنّي بالسواعدْ
غامرًا بالحبِّ سهلًا
تغتني فيه الشواهدْ
من رحيقي ألفُ كأسٍ
أُغْدِقَتْ، والعشقُ صائدْ
أنتَ من ألهمتَ شِعريْ
أنتَ لي أشهى القصائدْ
فلتُنازلني بكدٍّ
في سبيليْ فلتكابِدْ
يوسفيَّ الوجهِ إنيْ
تهتُ في قُدّاسِ حاصدْ
للشذى في أرضِ خدٍّ
باسمِ قبْلاتٍ تراوِدْ
كلَّ نفسي عن سكوني
في مجونِ الهمسِ صامدْ
فاستكانَتْ في رماحي
قوتي، فالحبّ رائدْ
ذاكَ ضَعفيْ فخرُ أنثى
أدمَنَتْ قلبًا لزاهدْ
في الهنا في كلِ شيءٍ
ما عدا ” أسماءَ ”  ” واحد”.

#سفيربرس ـ بقلم  : أسماء الكيلاني

رئيس التحرير

محمود أحمد الجدوع: رئيس تحرير صحيفة سفير برس. صحيفة سورية إلكترونية، يديرها ويحررها فريق متطوع يضم نخبة من المثقفين العاملين في مجال الإعلام على مختلف أطيافه, وعلى امتداد مساحة الوطن العربي والعالم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *