بلومبرغ: ليبيا أطلقت سراح الروس المختطفين منذ قرابة العام

#سفيربرس

 نشرت وكالة (بلومبيرغ) الأمريكية نقلا” عن مسؤولين، أن الحكومة الليبية وافقت على إطلاق سراح اثنين من النشطاء السياسيين الروس الذين سجنوا لأكثر من عام، مما يشير إلى حالة انفراج مع موسكو. وبحسب ناشطين فإن علاقات “بلومبرغ” بالمكاتب الاستخباراتية لم تعد خافية على أحد، وبالتالي من غير المستبعد اتصالات الوكالة الأمريكية بأجهزة استخبارات أجنبية، ومعرفتها بتفاصيل دون غيرها، ناهيك عن تقارير سابقة تحدثت عن مشاركة أشخاص يتحدثون الإنجليزية في اختطاف عالمي الاجتماع الروس مكسيم شوغالي وسامر سويفان.

تحدثت (بلومبرغ) مؤخرا” نقلا” عن مسؤولين- إن الحكومة الليبية المعترف بها دوليا وافقت على إطلاق سراح اثنين من النشطاء السياسيين الروس الذين سجنوا لأكثر من عام ، مما يشير إلى انفراج مع موسكو.

وقال أربعة مسؤولين على دراية بالمفاوضات لبلومبرغ إن الاتفاق بين طرابلس وموسكو تم التوصل إليه الأسبوع الماضي. فيما تحدث اثنان من المسؤولين عن إمكانية إرسال السجناء إلى موسكو في غضون أيام. وكل هذه المعلومات جاءت بشكل تسريبات مع عدم الكشف عن هوية المتحدث لأن الاتفاق لم يتم الإعلان عنه.

أما في الجانب الروسي قالت ماريا زاخاروفا ، المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ، في رسالة نصية ، ” أصبحت الاتصالات حول هذه المسألة أكثر نشاطا ولكن من المبكر الحديث عن أي نتائج.” و إن القصة بدأت عندما اعتقلت السلطات الليبية مكسيم شوغالي وسمير سيفان ، وهما مواطنان روسيان ، في مايو 2019. حيث اتهمهم المدعون العامون بالتدخل في الانتخابات نيابة عن موسكو ، وتم سجنهم في انتظار المحاكمة.

من جانبها نفت الشركة التي تتخذ من موسكو مقرا لها والتي أرسلتهم إلى ليبيا التهم الموجهة إليهم. وقد حدد المسؤولون الروس إطلاق سراحهم كشرط لتحسين العلاقات مع حكومة طرابلس ، التي حظيت بدعم عسكري من تركيا مباشر خلال الحرب. ويأتي الاتفاق في أعقاب وقف لإطلاق النار تم التوصل إليه في وقت سابق من هذا الشهر بين حكومة طرابلس وخليفة حفتر.

#سفيربرس

رئيس التحرير

محمود أحمد الجدوع: رئيس تحرير صحيفة سفير برس. صحيفة سورية إلكترونية، يديرها ويحررها فريق متطوع يضم نخبة من المثقفين العاملين في مجال الإعلام على مختلف أطيافه, وعلى امتداد مساحة الوطن العربي والعالم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *