المهرجان المغاربي للفيلم “وجدة” في دورة رقمية أولى دورة تاسعة إستثنائية وعايشة بن أحمد من أعضاء لجنة التحكيم.

#سفيربرس ـ نور الهدى الزاير

تم الإعلان مؤخرا عن تفاصيل الدورة الرقمية السينمائية التي ستحتضنها مدينة وجدة بالمملكة المغربية.
دورة تاسعة وآستثنائية لواحد من أهم المهرجانات السينمائية بالمملكة.
عروس الشرق المغربي ” وجدة” تتحدى الكورونا وتجعل من مهرجانها فضاء رقميا, سينما بدون حدود ولا قيود, هي دورة التحدي بكل المقاييس.
وقد تم إختيار الممثلة التونسية عايشة بن أحمد لتكون عضوا من أعضاء لجنة التحكيم الدولية لهذا المهرجان, المتكونة من المخرج الموريتاني “سيدي محمد شيغر” المخرج الليبي ” اسامة رزق” المنتج, السينارست والمخرج المغربي “عبد السلام الكلاعي” والممثلة الجزائرية ” ريم تاكوشت”.
عايشة بن أحمد موهبة اثبتت نفسها في العديد من الادوار السينمائية, والدرامية, وأن يتم إختيارها كعضو بلجنة تحكيم مهرجان “وجدة” هو في حد ذاته إعتراف ضمني بأنها اليوم جديرة أن تكون نجمة من نجوم الشبابيك الأولى.
وقد صرحت عائشة انها سعيدة جدا بهذه التجربة الإستثنائية وانها ستكون عنصرا فاعلا ملتزما  وأن السينما قادرة على مواجهة الكورونا وإن كان الحل إفتراضيا, فالدورة مهمة والمسؤولية كبيرة.

#سفيربرس ـ نور الهدى الزاير

٠

رئيس التحرير

محمود أحمد الجدوع: رئيس تحرير صحيفة سفير برس. صحيفة سورية إلكترونية، يديرها ويحررها فريق متطوع يضم نخبة من المثقفين العاملين في مجال الإعلام على مختلف أطيافه, وعلى امتداد مساحة الوطن العربي والعالم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *