أخطاء لغوية شائعة ….بقلم : بيانكا ماضيّة

#سفيربرس

لا بد من الإشارة، في زاويتنا هذه، إلى أن الأخطاء اللغوية التي نوردها، لا يندرج جميعها تحت ما يسمّى بـ (الأخطاء الشائعة)، وإنما هي أخطاء لغوية نلتقطها من مواقع التواصل الاجتماعي، إضافة إلى الأخطاء التي اكتسبت الشيوع إذ تتكرر بوجود الخطأ نفسه، دون معرفة اللفظ الصحيح منها. ونذكر هنا مجموعة من الأخطاء اللغوية الشائعة وغير الشائعة:
– حِراك سياسي.. خطأ شائع في وسائل الإعلام والصواب: حَراك (بفتح الهاء لا بكسرها).
– رائحتٌ زكية، والصواب رائحة زكية. فبعضهم يخطئ في التفريق بين التاء المبسوطة والتاء المربوطة.
-إضافة ياء للمخاطبة المؤنثة مثل: لكي، والصحيح لكِ… أنتي، والصحيح أنتِ. وكذلك كتابتهم: إذا قرأتي النص، والصحيح إذا قرأتِ النص.
-أنا أؤمن بالمفاجئات، والصحيح: المفاجآت..
– وكذلك قولهم: قرأت الأفكار الرئيسية، والخبر الرئيسي، والصحيح: الأفكار الرئيسة، والخبر الرئيس.
-استخدم العدو السلاح الكيماوي، والأدق قولنا: السلاح الكيمياوي، والكيميائي.
-عمَّا تسأل؟! والصواب هو: عمَّ تسأل؟!.. فحين دخول حرف الجر (عن) على (ما) الاستفهامية التي لم تتصل بـ (ذا) تحذف الألف.
– يقولون: الآنف الذكر، والصواب أن يقال: المذكور آنِفاً، أي: المتقدم ذكرهُ، أو السالف الذكر؛ لأنّ (آنِفاً) ظرف زمان وليس اسماً مشتقاً من الفعل الثلاثي “أنِفَ” على صيغة اسم الفاعل.
-كلما أحببتك كلما حلّقت عالياً.. والصحيح: كلما أحببتك حلّقت عالياً، إذ لا يجوز تكرار (كلما).

#سفيربرس _ بقلم : بيانكا ماضيّة _ الجماهير

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *