قراءة في رواية ” ولنا في الخيال حياة ” ـ بقلم : ضحى جهاد أحمد

#سفيربرس

برعاية السيد محافظ طرطوس المحامي (صفوان أبو سعدى) وبحضوره في مدرج المحافظة أقيم حفل توقيع رواية الكاتب الجريح (عزام أحمد) باكورة أعماله الأدبية.
من المرات القليلة التي أمسك بها عملا أدبيا ولا أقرأ بحيادية، وكيف تكون حياديا أمام وطن وبطولة على شكل رواية؟
فما تقرأه ليس عاديا إنها سطور توثق تاريج بلد تصونه التضحيات.
من الصفحة الأولى يحضر الانتماء قويا بإهداء إلى رمز عزتنا السيد الرئيس بشار الأسد
وإلى ياسمينة سورية البهية السيدة الأولى..
ويستكمل الإهداء إلى من ضمّد الجرح السيد محافظ طرطوس ويختم بالمسك إلى رفاقه في الفرقة سبعة عشر.
من هذه الكلمات يمكنك أن تعرف أنك أمام رواية مختلفة بامتياز.
تدخل عوالمها الواقعية الأكثر ديمومة والطيران في فضائها السردي والحكائي عبر التعاقب من الواقعية الطبيعية إلى الواقعية الاجتماعية معتمدة على غنى الواقع وتعدد أشكال تمثله سرديا وجماليا فعشنا معه الحيوات والعوالم والحالات والمواقف الهامة التي أثرت تجاربنا وأضاءت جوانب مهمة.
صراع وأحلام متصاعدة ومتراجعة أحيانا تاركة أثرها العميق في وجدان ووعي القاريء الذي وجد فيها شيئا من ذاته أو ذوات من هم حوله. يعتمد السرد مستويات متقاربة في الشكل بسبب طبيعة الحدث رغم غناه، وتتكون الرواية من سبعة فصول تبدأ بالشرر وتنتهي بالنجاة.
في كل مرة تحس نفسك جزءا من الحدث، فتكاد تسمع صوت الاشتباكات وتهلل لانتصار الجنود البواسل وتتمنى اقتحام الورق لتساعد المصابين وتسعف الجرحى وتستشيط غضبا ممن خانوا رفاقهم وبلدهم، وتشعر بالانتماء والفخر وتمطر عيناك أمام الرجل الطيب الذي ضحّى بولده ثمنا لوفائه بالوعد وحماية سياج الوطن.
(ولنا في الخيال حياة)
رواية تعيد تشكيل أفكارك وتدخلك عوالم الواقع ببساطة دون تكلف..

#سفيربرس ـ بقلم : ضحى جهاد أحمد
أديبة سورية

رئيس التحرير

محمود أحمد الجدوع: رئيس تحرير صحيفة سفير برس. صحيفة سورية إلكترونية، يديرها ويحررها فريق متطوع يضم نخبة من المثقفين العاملين في مجال الإعلام على مختلف أطيافه, وعلى امتداد مساحة الوطن العربي والعالم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *