سلافة معمار: تكشف عن سبب غيابها في دراما 2020،و متحمسة لعمل “حارة القبة”:

#سفيربرس _ هلا شكنتنا

أطلت الفنانة السورية سلافة معمار منذ عدة أيام ضمت برنامج “المشهدية” و التي تحدثت من خلاله عن كواليس مشهد قتلها بشخصية “قمر” في مسلسل “حرملك2” الجزء الثاني، حيث استطاع هذا المشهد و هو موت “قمر” على يد الضباع “سامر المصري” أن يكون حديث رواد مواقع التواصل الاجتماعي معتبيرن معمار بأنها ممثلة محترفة من العيار الثقيل،حيث كشفت معمار أنه كان من المفترض أن ينتهي الخط الدرامي لشخصية “قمر” في نهاية الجزء الأول، لكن المخرج أراد أن يكون الصراع الأخير لشخصية “قمر” في بداية الجزء الثاني، مضيفة بأن هذا المشهد أحتاج وقتاً طويلاً تجاوز الخمس الساعات، لكنه في النهاية عُرض بالطريقة الصحيحة و نال إعجاب الجمهور.

أما عن موافقتها و مشاركتها في عمل البيئة الشامية “حارة القبة” و الذي من المفترض أن يكون من ضمن الأعمال الرمضانية للموسم المقبل، أشارت سلافة
بأنها سعيدة و متحمسة لتصوير هذا العمل و هو من إخراج رشا شربتجي و إنتاج شركة عاج لصالح، مشيرة بأن هذا العمل و بالرغم من أن ينطوي تحت نوع دراما بيئة شامية إلا أنه يحتوي على مادة جميلة و حساسة والأحداث المشوقة، معتقدة بأنه يستطيع أن يقدم مادة ترضي لهفة الجمهور على حد تعبيرها.

كما أضافت معمار بأنها لا تحب كثيراً مسلسلات البيئة الشامية، حيث تفضل العمل ضمن الدراما الاجتماعية، لكن بالنسبة لأعمال البيئة الشامية تحدثت عنها بأن الوضع الإنتاجي والتسويقي العام في سوريا يتطلب هذا النوع من الأعمال، و بالتالي هذا الأمر يؤدي إلى فقر في الأنواع الأخرى من المسلسلات مثل الاجتماعية و الكوميدية.

أما عن الأعمال التي تابعتها خلال شهر رمضان المبارك أشارت بأنها تابعت مسلسل ” أولاد آدم ” و التي أعتبرته بأن من الأعمال المميزة من حيث القصة و طرح المواضيع خلال هذا الموسم، أما كوميدياً فقد شاهدت عمل “مية وش” و الذي استطاع أن يرسم البسمة على وجهها.

في النهاية ذكرت سلافة بأنها ليست من النوع الذي يحب الظهور في كل موسم درامي، منوهة بأن الأعمال التي عرضت عليها هذا الموسم لم تكن متوافقة مع شروطها، لذلك فضلت الجلوس في المنزل و الإنتظار حتى يأتي دور فني يكون في الأهمية التي ترضيها.

سفير برس _ هلا شكنتنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *