كتبت الأستاذة خلود بزرتو … العضلات حُلم يقتل الرجولّه

#سفيربرس

يتبع الكثير من الرجال وأخص جيل الشباب مابين ١٦/١٥ عاما” أنماطا” معيشيه من شأنها تدمير خصوبتهم ومستقبلهم الجسدي دون وعي أو اكتراث إلى المستقبل بهاجس بناء العضل المفتول واللون الأسمر للفت أنظار الجنس الآخر والمجتمع على العموم ..

إن هذه الشريحه من الشباب يتوجهون يوميا”ولساعات طويله إلى الصالات والأنديه الرياضيه في سبيل بناء وتشكيل هذا العضل الذي يجذب النظر ..وفي بعض الأحيان الأهتمام من قبل النساء .

المشكله ليست هنا !!!..

المشكله تكمن بتناول العقاقير والمنشطات والمكملات الغذائيه الكيماويه دون رقابه أو حذر أو وعي ..

عند لقائي بالعديد من المختصين والمدربين ببناء العضلات وكمال الأجسام والبحث عن هذا الموضوع
كانت  النتيجه التالية:

أجمع الكثير منهم أن تناول العقاقير والمنشطات التي تساهم في زيادة  البنيه العضليه لها آثار جانبيه خطيرة يمكن أن تصل إلى درجة العقم ..
ولقد أجريت عدت تجارب على شباب بمقتبل العمر قبل وبعد استخدام هذه الأنواع من الأدويه والنتيجة: تسببت بأيقاف أنتاج هرمون الذكورة (التستوستيرون ) وهو ما يؤثر على أنتاج الحيوانات المنويه لديهم .
ووجدو أن ٩٠ بالمئه ممن يتناولون هذه العقاقير أصيب بالعقم .

“س” من الشباب صرح لسفيربرس :
عضلي مفتول وملفته للنظر وقد وأخذت مني الوقت الطويل بالجهد وكنت أتناول كل ما يخطر بالبال ويعرض علي من مواد لأصل لهذه النتيجه ..ولكن بعد زواجي أنجبت زوجتي ولدا”مشوها”” ومات بعد سنه .. وأجمع الأطباء أن السبب هو تلك الأدويه والمنشطات ، وهنا كان الندم الكبير ..
لست وحدي أبدا” لي صديق كان يشعر بالألم بخاصرته عند تناول هذه الأنواع من المواد ولم يكترث ، إلى أن أصيب بفشل كلوي ..ومنهم أصيب بجلطات قلبيه ..
وقد تعلمت الكثير من هذا الدرس  ولكن مع الآسف بعد فوات الآوان وشعرت أن من واجبي أن احذر جميع الشباب من هذه السموم التي تأكل الجسد وتؤثر على صحتهم وتدمرها ..

في دولة الأمارات ينبغي على من يلتحق بالأنديه الرياضيه أن يكون معتمد من الحكومه ضمن معايير عالميه وشروط ودورات تدريبيه وأختصاصات لكل مجال رياضي بالأخص كمال الأجسام .
ويتوجب على من يريد تناول أي نوع من هذه العقاقير والمكملات أن يخضع لفحوصات طبيه ومختصين من دكاتره وصيادله ليحددوا  له الكميه والطريقه المناسبه لأخذ هذا الدواء ..

بنهاية المطاف يجب على الأسرة والمجتمع الحذر والوعي لخطورة هذا الموضوع ويجب وضع معايير صارمه للأنديه الرياضيه للحد من انتشار ظاهرة تناول هذه المنتجات السامه .

الرياضه مفيده جدا”للجميع وكمال الأجسام هو نوع من أنواع الرياضه لمن يحبها وتناسبه ولكن ليس بتناول هذه المنتحات إنما بالصبر والإرشاد والتوعيه  والتدريب الصحيح ، وعدم أرتكاب الحماقات التي تدمر مستقبلهم وأجسامهم لاكتساب الشهرة بأي ثمن ..
لأن النهايه ستكون الندم .

#سفيربرس  ـ الأستاذه خلود بزرتو

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *