ماذا نعرف عن وسائل التواصل الاجتماعي _ بقلم: دكتورة رولا الصيداوي

# سفيربرس

يعد الحاسب الآلي هو الوسيلة المستخدمة لمشاركة الموظفين بعضهم البعض لنشر المعلومات أو الافكار أو المحادثات الافتراضية داخل الشركة الواحدة وهذا ما يسمى بشبكات التواصل الاجتماعي . ويمكن تعريف هذه الشبكات أيضًا على أنها مجموعة من التطبيقات المستندة إلى الإنترنت والتي عادة ما تكون مبنية على أسس أيديولوجية وتكنولوجية . يمكن أيضًا اعتبار وسائل التواصل الاجتماعي وسيلة للتواصل مثل الصحف أو الراديو . الفيس بوك ، تويتر، وغيرهم هم بعض الأمثلة البارزة لوسائل التواصل الاجتماعية ، أصبحت وسائل التواصل الاجتماعي جزءًا لا يتجزأ من الحياة حيث تتزايد المواقع والتطبيقات الاجتماعية ولكل منها فوائد و أضرار .

تتمثّل فوائد وسائل التواصل الاجتماعي في :

إمكانية التواصل مع الجميع الموجودين حول العالم : فوسائل التواصل الاجتماعي تمكنك من التواصل مع كل الناس في كل بقاع العالم ، فتوفر مواقع التواصل الاجتماعي إمكانية الوصول للآخرين سواء من الأصدقاء أو الزملاء بشكل سريع حتى إن كنت لا تسطيع عمل هذا في الحقيقة نظراً لضيق الوقت . كما يمكن تكوين صدقات جديدة من خلال مواقع التواصل الاجتماعي يشتركون معك في نفس اهتماماتك .

معرفة الأخبار الحالية بسهولة : فبعض الأشخاص الذين لا يستطيعون سماع الأخبار أو قراءة الجرائد ، يمكنهم أن يعرفوا الأخبار الحالية عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي ، فيعتبر تويتر من أهم مواقع التواصل الاجتماعي للإمداد بالأخبار العاجلة في جميع مجالات اهتمامك .

أن تتيح طريقة سهلة وسريعة لنشر وإرسال أي معلومات : فمواقع التواصل الاجتماعي تساعدك في التواصل مع أكثر من شخص في نفس الوقت ، فيمكن إخبار مجموعة من الأصدقاء أو الأشخاص بخبر ما أو معلومة عن طريق إحدى المجموعات في أي من مواقع التواصل الاجتماعي . كما يمكن إبلاغ الآخرين أيضاً بأي تعديلات قد تحدث .

أنها مسؤولة عن فئة الشباب : فتعتبر شبكات التواصل الاجتماعي أداة سهلة ويسهل من خلالها تسليط الضوء على القضايا التي تهم الشباب ، فشبكات التواصل الاجتماعي تستخدم في تنظيم الأنشطة أو الأحداث أو المجموعات لعرض قضايا معينة ومعرفة الآراء ونشرها من خلال مجموعة كبيرة من المهتمين بها .

إنها تعمل على بناء جسور للتواصل : فقد تتيح شبكات التواصل الاجتماعي التواصل بين الشركات وعملائها حول العالم وذلك نتيجة الطبيعة التفاعلية لوسائل التواصل الاجتماعي . فيمكن للشركات إدارة خدمات العملاء بشكل سريع ومباشر عبر الإنترنت مما يؤدي إلى حل كل الأمور بشكل أفضل وأسرع .

أضرار وسائل التواصل الاجتماعي تتمثل في :

سرعة انتشار المعلومات الخاطئة : فقد يثق الكثير بالأخبار والمعلومات المنشورة على مواقع التواصل الاجتماعي حتى و إن كانت غير صحيحة ويبدأ كل شخص بمشاركتها مع أصدقائه ، وهذا يساعد على نشر الأخبار الخاطئة حتى تتصدر العناوين الرئيسية للأخبار .وإضافة إلى
احتمالية إدمان استخدامها فيلجأ الكثير لاستخدام وسائل التواصل الاجتماعي مضيعة للوقت ولكن سرعان ما يتحول الأمر إلى إدمان شديد ، ذلك لأنه يتم تحفيز منطقة المتعة في المخ بسبب النشاطات الموجودة في وسائل التواصل الاجتماعية . فقد يؤثر هذا الإدمان في ضياع الأوقات الثمينة.
كما وإنها تقود إلى قلة التركيز : عندما تستخدم وسائل التواصل الاجتماعي فيتم التنقل بين المواقع باستمرار مما يساعد في تقليل القدرة على التركيز على مهمة واحدة فقط . فالمعلومات الزائدة تعمل على إجهاد العقل وإرهاقه .
و تقود غالبًا إلى الاكتئاب : فالأخبار والتفاعلات في وسائل التواصل الاجتماعي قد تزيد من الشعور بالغيرة . مما يسبب الشعور بالحزن عند مقارنة صورك بصور صديق . وذلك يؤدي لانخفاض احترام الذات ، الاكتئاب ، الاضطرابات النفسية ، الإجهاد والإدمان وقد تتيح سرقة البيانات وعمليات النصب : إذا كنت من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي فعليك دوماً تحديث بياناتك مثل : العنوان ، رقم الهاتف ، محل العمل ومعلومات عن أسرتك . فهذه المعلومات قد تحرمك من الخصوصية ، فقد يقوم بعض الأشخاص بتتبع هذه المعلومات لأي هدف من شأنه الإضرار بنا أو بأسرتنا.
ونضيف أيضاً عن
مساوئ استخدام وسائل التواصل الاجتماعي
إن الإدمان على التكنولوجيا لا يقل خطراً عن الإدمان على الكحول أو المخدرات، فإذا كان هذا الإدمان مؤذياً بالنسبة للبالغين فما بالك بضرره على الأطفال، هذا ما أكدته الدراسات الحديثة حيث وصفت إدمان الصغار على التكنولوجيا بالمشكلة العالمية.
أون لاين
أخطر ما في الموضوع، هو وقوع الأطفال في مطب التواصل مع أناس غير عاديين،
أضافة إلى غياب المصادر الموثوقة، وانتهاك الحقوق الخاصّة، والعامة، وبخاصّة الحقوق الفكرية. ضعف العلاقات الإنسانية وقلة التفاعل وجهاً لوجه ممّا يؤدي إلى الانعزال عن الواقع، كما أنّ مواقع التواصل ساعدت في التفكك الأسري وإثارة المشاكل الزوجية.
ومما لاشك فيه أن الاستخدام السيء لمواقع التواصل الاجتماعي يؤدّي إلى هدر الوقت، كما أنّ الاستخدام الزائد لها يؤدّي إلى إدمان الإنترنت، وتقليل مهارات فنّ المحاثة.
ولطالما كنا نسمع قول إننا لا نستطيع العيش دون وسائل التواصل الاجتماعي المتعددة، ولا ندرك أن هذه المقولة تشير إلى أننا أصبحنا ضحية تلك الوسائل، فعلى الرغم من وجود الكثير من الإيجابيات لها لكن الدراسة حديثة كشفت عن وجود العديد من الأضرار لتعرضنا لها بشكل دائم. ونذكر أهم هذه الأضرار
أولا الاكتئاب والقلق:
إن قضاء وقتاً طويلاً على هذه الوسائل يؤثر بشكل سلبى على المزاج وتساعد على زيادة أمراض القلق والاكتئاب.

ثانيا التوقعات بنوعيها:

وسائل التواصل الاجتماعي دائماً تعطى صورة غير حقيقية للواقع والصداقات، فالعديد يقارنون حياتهم بحياة الآخرين، وخاصة لحظات السعادة التي ينشرها الآخرون من أصدقائهم على السوشيال ميديا؛ فقد يظهر لهم أنَّ حياتهم مثالية، بينما حياتهم يصيبها الفشل والإحباط.

ثالثا_قلة ساعات النوم:
فمع زيادة معدلات القلق والاكتئاب، فإن قضاء وقتاً كبيراً على وسائل التواصل الاجتماعي يؤدى إلى قلة النوم.
وقد أظهرت دراسات عديدة أن زيادة استخدامها لها تأثير سلبى على نوعية النوم الخاصة، كما أن ضوء الشاشة يرسل بإشارات تنبيه إلى الجسم، تعوق عملية النوم لوقت طويل.

رابعاً_الإدمان:

أكدت دراسات أخيرة أن تأثير إدمان السوشيال ميديا له نفس تأثير المواد المخدرة خاصة على المخ، فقد يصير الشخص مرتبطاً بهاتفه ولا يستطيع الاستغناء عنه حتى في العمل أثناء النهار أو عند الخروج مع الأصدقاء، ما يجعل باله دائماً مشغولًا وغير قادر على التركيز في شىء آخر.
وننصح أخيراً
أن على الأم اتباع ستة وسائل رئيسية ناجحة تساعدها على تخليص الصغار من الإدمان على لتكنولوجيا، فما هي؟

أولاً_ منح الطفل ساعة كل يوم خالية من التكنولوجيا
وذلك بالاتفاق معه حول الأوقات التي يسمح له فيها باستخدام التكنولوجيا.

ثانيا السماح له بالتواصل مع أصدقائه وهو في المنزل
شريطة مراقبته ين الحين والآخر لمعرفة الناس الذين يتواصل معهم.

ثالثاً_تشجعيه على ممارسة نشاطات رياضية وذهنية وتنمية مواهبه .

رابعاً_ تخصيص له مكافأة جيدة لأي كتاب يقوم بقراءته
بإمكانك أن تختاري كتباً مشوقة له تخبريه عن قصة مهمة موجودة في هذا الكتاب أو ذاك.

خامساً_ تخصيص 30 دقيقة في اليوم لنشاط عائلي يشترك فيه الجميع
مثل اللعب بالكرة، أو لعبة جداول الضرب أو مسابقات الرسم او أي لعبه تساهم في تنمية ذكاء الطفل.

سادساً_ التخطيط للقيام برحلات أسبوعية
وذلك إلى أماكن خاصة بألعاب الأطفال، ويفضل إذا كان ذلك ممكناً أن تتم الرحلة مع أصدقاء آخرين لك لديهم أطفال من عمر
وبكلمة…
بالعلم ترتقي الأمم ولكن علينا حسن تطبيقه.

# سفيربرس_ بقلم: دكتورة رولا الصيداوي أخصائية في علم النفس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *