أميرتي من الحياة بقلم: د . منى فتحى حامد

# سفيربرس _ مصر

ما أجملها إمرأة ناعمة ، ذات كيان راقي و في شتى المشاعرصادقة ، تبغى الستر و الأمان و
العشق والسكن والمودة،من زواج يحتويها فكرياً و معنوياً و يحقق معظم متطلباتها الزوجية المتعددة، يفتخر بها الجميع كأمٍ وأخت و ابنة و حبيبة و زوجة مخلصة ..
و مِن هنا تبدأ مناجاةتلك المرأة،إلى بداية حياة سعيدة،مناديةوحالمة بدفء و هدوء و سكينة الرومانسية ..
مئات من علامات الإستفهام و الأسئلة ، إلى حينئذ فيإنتظار الحلول والأجوبة ..
بداية تتساءل عن الفرق بين الارتباطين الشرعي والعرفي،و هل كلاهما حلالاً ، و هل ليس خطأ بأن تسير على نهج المناسب لها مما تراه بالنسبة لظروفها و حياتها ، فإن قابلها الزواج العرفي أو المسيار و لازمهما الوفاق بين رجل و إمرأة ..
فلماذا يمقته البعض بِأنه خارج عن التقاليد و العادات و القيم الموروثة،في حين يلمحه الآخر بأنه مناسب،وله التكافؤ والإيجابيةفي مسيرة
الحياة ..
## كمثال :
تواجد الأبناء،حتى لا يؤثر على عواملهم النفسيةو السيكلوچية،أيضاً كتوفير متطلباتهم فى حياتهم اليومية،إن كانت الأم محدودة
الدخل ..
## رأي آخر :
حفاظاً على استمراريةو دوام والحياة الزوجية السابقة للرجُل ، دون إهدار لها ..
## قد يلجأ إليه البعض للابتعاد عن المغالاة بالمهور والمتطلبات الزوجيةو غلاءالأسعار ،و الحث على تجنب الفحشاء،فهما بالنهاية زوجان أمام الله سبحانه و تعالى . و تعددت الآراء و الأقاويل ..
## من سلبياته :
عدم التوثيق،مما يؤدى للضرر بإثبات النسب،
وحفظ الحقوق الميراثية ، ..و أغلبه غير مستمر لأسباب متعددة أخرى تتخفى تحت كينونة إشباع الرغبات و عدم تحمل المسئولية …
و يبقى الجدال حول تلك القضية،و هل نتاجاً لها ارتفاع نسب الطلاق،أم على العكس تحفظ الاستقرار الأسري في واقعنا الدنيَّوي …
فبماذا تحلمين و تتمنين أميرتي ؟
و هل يُوافقكِ فارس أحلامكِ على تحقيق هذه الأمنيات،وما منظور ومدى تقبل مجتمعاتنا إليها، و هل تتساوى الرؤية بجميع الشعوب و الثقافات و بإختلاف البلدان ..

#سفيربرس _ بقلم: د . منى فتحى حامد_مصر

رئيس التحرير

محمود أحمد الجدوع: رئيس تحرير صحيفة سفير برس. صحيفة سورية إلكترونية، يديرها ويحررها فريق متطوع يضم نخبة من المثقفين العاملين في مجال الإعلام على مختلف أطيافه, وعلى امتداد مساحة الوطن العربي والعالم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *